من كتاب “الأمير الصغير” للكاتب أنطوان دي سانت إكزوبري

 
أطلب من الأطفال الذين يقرؤون هذا الكتاب أن يعذروني بسبب 
إهدائي هذا الكتاب لرجل بالغ، فإن لي عذرا ً كبيرا ً في ذلك.
 
فهذا الشخص البالغ يعتبر أعزّ صديق لي في العالم.
 
ولي عذر آخر: وهو إن هذا الشخص البالغ يستطيع أن يفهم كل 
شيء وحتى كتب الأطفال.
 
ولديّ عذر ثالث: وهو أن هذا الشخص البالغ يعيش في فرنسا
ويعاني من البرد والجوع ويحتاج إلى مواساة كبيرة.
 
وإذا كانت كل هذه الأعذار لا تكفي، فإني سأهدي هذا الكتاب إلى 
الطفل الذي سيكون بالغا ً في يوم من الأيام؛ فجميع البالغين كانوا
أطفالا ً قبل ذلك، والقليل منهم يذكر ذلك.
 
فإذن أصحح إهدائي:…………………………………………………
 
إلى ليون ويرث ……………………………………………………..
حينما كان طفلا ً صغيرا ً…………………………………………..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.