The warm hearted Friend

95288-000
شربتُ ما تبقى من قهوة آيبيلين اللذيذة، و راقبتُ الشمس تغرق. و غدا الهواء
الداخل من النافذة أكثر برودة.
“أعتقد أنه يتعين عليّ الذهاب”. قلت ، عِلما ً أنني كنت أفضّل تمضية بقية حياتي 
هناك في مطبخ آيبيلين الصغير والحميم، لتشرح لي واقع العالم. هذا ما أحببته 
بآيبيلين، في استطاعتها تبسيط أكثر الأمور تعقيدا ً في الحياة و تصغيرها بحيث
تتسع جيوبكم لها.
…………………………………………………………………………..ميني جاكسون
……………………………………………………………………………..تأليف كاثرين ستوكيت

2 thoughts on “The warm hearted Friend

  1. تخيلت نفسي في هذا المطبخ الصغير أشرب القهوة الأمريكية xDوصف جميل ,, حتى أصغر الأماكن وأبسطها يمكن أن تتحول إلى جنه بأمور صغيره كالهواء العليل وكوب القهوة << قهوة ساخنة xDD

    Like

  2. اييه والله أنا حبيت هالحرمه وبيتها وأخلاقها وكل شيءحظهم لما كانوا يتجمعون في مطبخها علشان يكتبون روايتهمههههههههههههههه ياليل القهوه الساخنه..الي أنا أسميهم قهوة مرّه ههههههههه

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.